Saturday, February 10, 2007

عالم الذرة والبقرة المقدسة

هناك عالم هندي من علماء الذرة كان وهو في ذروة عمله في امريكا وحينما يحين وقت الاعياد التي يحتفلون فيها بالبقر في الهند يسارع للسفر الى موطنه لكي يعبد بقرته المقدسة !! ماالذي يجعل عالم كبير بهذه المكانة والذي بالتأكيد لم يبلغ مكانته هذه الا بجهد ذهني وعقلية ذكية متفتحة ومنهجية في الفكر والتحليل كيف له بعد ذلك ان يذهب ليعبد حيوان ويقدسه ؟؟!!! سؤال كان دائما ما اعجز عن ايجاد اجابة واضحة وشافية ....وفي احدى الايام كنت استمع لبرنامج تليفزيوني للدكتور محمد العوضي وهو دكتور من الكويت وتكلم عن التعصب وتأثيره على العقل .....التعصب اذن هو المشكلة ....التعصب هو الذي يغيب العقل وراء المقدس او مانعتقده مقدس ......التعصب اي كان نوعه واي كان ملته هو الذي يجعل الانسان لايرى الحق الا في مايعتقده ولا يرى الباطل الا في غيره ....التعصب هو الذي يطفي القداسة على الأفكار أو على الأشخاص أو على الكيانات ......التعصب اذن هو سبب السطحية والضآلة الفكرية التي تصيب الكثيرين نتيجة تغييب العقل وراء مانتوهم انه مقدس وأنه حق لايأتيه باطل ...ونكمل بعدين

12 comments:

emz said...

عالم و بقرة و حجات غريبة
:D
بس بداية جامده جدا يا بابا
تحياااتى

mohamed elbanna said...

مش واخده بالك يا ايثار ان ورا الموضوع ده حاجه
انت يا هندسه واخدنا بالراجه كده واحده واحده لحد فين

Mohamed M. Abdel Aziz said...

الهندوس لا يعبدون البقر يا باشمهندس...هذا فقط ما يردده المسلمون المتعصبون، ونورت السيبر سبيس يا باشا

Ahmed Hassan said...

أهلا وسهلا بيك يادكتور محمد حللت أهلا ونزلت سهلا
هو من أول مشاركة ياعمنا هانتناكف يارب تكون انت والعائلة بخير حال
المهم كان كلامي يدور حول تقديس البقر من قبل الهندوس وقد استعملت لفظ التقديس والعبادة بمفهوم واحد وقد يكون هذا غير دقيق ولكن الموضوع كان يدور حول التقديس والتعصب كما هو واضح فاذا كان لديك توضيح بخصوص هذا الامر وهوتقديسهم للبقر فاتمنى افادتنا به لانه في ظني معلومة تكاد تكون بديهية عند المسلمين ...وأهلا وسهلا بك

ehabhassaan said...

ايه المواضيع الحلوة دي يا باشا ..

انا على قدر علمي ..أن الهندوسيه ديانة وثنية في الأساس .... لم يرد لعبادة البقر فى اغلب كتبهم التصريح الخالص بالوهيتها دون غيرها اطلاقا منذ نشاتها الى اليوم .... ولكن هناك بعض الفصائل من الهندوس توارثوا عبادة البقر من سابق الزمان ، وذلك بداية من الدجال ابن السامرة وابن عبدة البقرة وصاحب عجل بنى اسرائيل هو من ادخل ورسخ هذا المعتقد لديهم فقد اختلط بالبراهمه (وهم أحد فصائل الهندوس) وتعلم منهم الكثير...وعرف من اين توكل الكتف وهو ان البراهما فى عقيدتهم هم الذين خلقهم الإله براهما من فمه : منهم المعلم والكاهن ، والقاضي ، ولهم يلجأ الجميع في حالات الزواج والوفاة ، ولا يجوز تقديم القرابين إلا في حضرتهم . وواصل علمه حتى اصبح براهما مثلهم وذلك فى وقت وجيز وبدء بنشر فكرة عبادة البقرة التى فشل فيها مع بنى اسرائيل بل وصنع لهم مايقنعهم كما فعل ببنى اسرائيل .. وهذا ما يؤكده بعض البراهمه حيث يقولون أن من بدء هذا المذهب احد كبار البراهما القديمين الذى بلغ مرتبة عاليه فى التقاه بروح الالهه اكرمته بان نزلت فى روح البقره ولكن كانت بقرة من ذهب تنزل اليها روح الاله لتحل البركة فى الارض ويتداوى ببركتها الناس ويقدمون لها القرابين وقال ان البراهمية الاخرون كانوا هم من يحضرون لحظه نزول الالهة فى البقرة ويحظون ببركتها .. وان هذا موجود عندهم فى ترانيمهم وتعاويذهم وتلاوتهم وشعرهم مايشير الى ذلك .

وياريت يبقى فيه مواضيع جامده كده على طول .....

Ahmed Hassan said...

ازيك ياايهاب منور البلوجر ....انا مش عارف ليه الموضوع راح في سكة عبادة البقر بالشكل ده ولكن المعنى الذي يستحق الوقوف عنده هو قضية التعصب الذي نعيش فيه ويحاصرنا من كل ناحية تعصب مع بعضنا البعض وتعصب مع غيرنا ...هو ده الموضوع المهم ومش عايزين نبعد عنه ..مش كده ولاايه

Dia said...
This comment has been removed by the author.
Dia said...
This comment has been removed by the author.
Dia said...

Bashmohandes,
Don't worry - I have a few Indian friends. I'll ask them whether the worship cows or not. Then we will have the issue resolved :-P

Being a bit more serious:
It's the simple / complicated matter of where you draw the line.
We all have matters to which we DO NOT apply logic to (an example is el-3'aybeyat), but they are usually accepted as a result of other logical beliefs (that the Quran is from God) in addition to the interpretation of the relevant vurses.

Special Salams to you Ithar, and the rest of the gang :o)

Ahmed Hassan said...

عزيزي العزيز جدا ضياء ياربتكون بخير انت وحشني جدا والله وانا سعيد اني اشوفك في المدونة تخفف عني شوية من تعليقات د/ محمد مسعد .....
المهم ان كلامك ياعزيز صحيح في موضوع الغيبيات والتسليم بها وان العقل يسلم بها بلا نقاش ولكن هناك نقطتين مهمين
الاول ان الغيبيات والمسلمات ان جاز التعبير التي يغيب من ورائها العقل (أو قد يبدو كذالك )هي محددة ومعلومة منذ نزول الرسالة وليست مبهمة أو متجددة
الثاني كما قلت ان تسليمنا بهذه الامور جاء بعد قناعة عقلية بالرسالة وبالاسلام وبالتسليم لله عز وجل ومن القران والسنة
لكن السؤال الذي يستحق النقاش لماذا تتفشي مظاهر التعصب الان لفكرة او لكيان او للاشخاص ونرفض الاخر بلانقاش رغم ان الامور المطروحة كلها دون المسلمات والغيبيات التي اشرت اليها
سلامي لكل العائلة والاولاد والبنات (عمر وندا وحسن )

مصـ( الخير )ـعب said...

لمحة عبقرية على بساطة تناولك لها

أحب أضيف حاجة صغيرة للتعليق الأخير وأكمل رد حضرتك على الأستاذ ضياء

طريق الإيمان الصحيح في الإسلام يبدأ بالسؤال، بمعنى إن الناس أول ما عرفت الإسلام كانت "تتشكك" منه، وعمالة تسأل، إلى أن وصلت أن الإسلام حقا من عند الله،
فكانت مرحلة "الإسلام"
ثم مرحلة الإيمان بعد المزيد من القرب من الله
ثم مرحلة التقديس والاعتراف بالمسلمات

يعني المسلمات العقائدية أو الغيبية عندنا أدلة عليها سواء كانت معنوية أو مادية، والطبيعي في الإيمان أنه يأتي بعد تساؤل تكون إجابته أن سلمنا لك يارب

Dia said...

Handassa,
An issue being 'kabela lilnikash' (can be discussed) is from our point of view. Others may have different opinions.

I think the key is our ability to to live with others accepting their differences, rather than trying to discuss who is right and who is wrong.
This will produce better relations and tolerance, leading to dialogue and understanding.
It is only at that point that people start to move away from their own beliefs and sacred icons to embrace those of others.

. . . and by the way, that's the message I got from MM's two lines above.

Researchers have always questioned how Islam was embraced by so many people across so many cultures in 20 years time - this is socially and logically close to impossible.

I believe it was tolerance and acceptance of others' prejudices (no matter how silly they appeared to be) not the sword that did it.

This is miraculously summerized in the Qur'anic word (lit3arafo) to know each other - change comes from the Creator.

Apologies for the long note.